خدمات عبر الانترنت

روبورتاج حول إجراءات وزارة العمل والتشغبل والضمان الاجتماعي للوقاية من إنتشار فيروس كوفيد-19 في أماكن العمل

في 2 ماي 2021

روبورتاج يبرز المجهودات التي بذلها قطاع العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي للوقاية والحد من إنتشار فيروس كورونا كوفيد-19 في أماكن العمل، حيث إتخذ القطاع ﺳﻠﺴﻠﺔ ﻣﻦ ﺍﻹﺟﺮﺍﺀﺍﺕ الوقائية لتقليص ﻣﺴﺘﻮﻯ ﺍﻟﺘﻬﺪﻳﺪ ﺍﻟﻮﺑﺎﺋﻲ ﻟﻠﻔﻴﺮﻭﺱ ﻭﻛﺒﺢ ﺍﻧﺘﺸﺎﺭﻩ.

حيث تم وضع برتوكول صحي على مستوى مختلف الهيئات تحت الوصاية تضمن لاسيما :

– تنصيب لجنة يقظة تتكفل بوضع التدابير وتطبيقها لحماية العمال مع التواصل مع مختلف الولايات عبر تقنية التحاضر عن بعد.

– تنظيم دورات تكوينية تم خلالها تدريب العمال حول كيفية التعامل مع الوضع الوبائي بأوساط العمل وطرق الحد من انتشاره وفق برتوكول صحي صارم.

– التعقيم المتكرر لأماكن العمل وفضاءات الاستقبال، مع توفير الوسائل الوقائية من أقنعة ومطهرات. في متناول العمال، والزامهم بارتداء القناع الواقي طيلة ساعات العمل.

– إحالة كل عون يشتبه في اصابته بالفيروس على ﻃﺒﻴﺐ ﺍﻟﻌﻤﻞ، وﺍﺟﺮﺍﺀ ﺍﻟﺘﺤﺎﻟﻴﻞ ﺍﻟﺒﻴﻮﻟﻮﺟﻴﺔ ﺍﻟﺪﻭﺭﻳﺔ ﻟﻠﻌﻤﺎﻝ.

للتذكير، أشرف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي السيد الهاشمي جعبوب رفقة وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات السيد عبد الرحمن بن بوزيد، يوم الأربعاء 28 أفريل 2021، على إحياء اليوم العالمي للصحة والسلامة في أماكن العمل، بالتعاون مع منظمة العمل الدولية.

حيث أكد السيد الهاشمي جعبوب بالمناسبة أن الدستور الجديد يكرس في أحكامه حق العامل في الحماية والأمن والنظافة أثناء أدائه لمهامه، إذا أن الحكومة تولي أهمية خاصة لصيانة حقوق العمال وزيادة ثقافة الوقاية من حوادث العمل والأمراض المهنية، مضيفا أن إحياء هذه التظاهرة هذه السنة يكتسي طابعا خاصا، بالنظر لتداعيات انتشار وباء كورونا كوفيد-19، التي تستوجب من الجميع الالتزام بالتدابير الوقائية لاسيما في أماكن العمل.

للإشارة أحيت الجزائر بالتعاون مع مكتب منظمة العمل الدولية للجزائر وليبيا والمغرب وموريتانيا وتونس، الطبعة السابعة عشر (17) لليوم العالمي للسلامة والصحة في أماكن العمل، المنظم هذه السنة تحت شعار: ” التوقع والاستعداد والاستجابة للأزمات.. استثمر الآن في أنظمة السلامة والصحة المرنة والأكثر صمودا.



وسائل الاعلام الاجتماعية

وزارة العمل و التشغيل و الضمان الاجتماعي
الصفحة الرسمية

يوتيوب